منتديات المرازيق
مرحبا بكم في منتديات المرازيق

منتديات المرازيق

منتديات المرازيق
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
نرجوا الاتصال على هذا الرقم23095279 في حال وجود مشكل في التسجيل
شاطر | 
 

 الفلسفة وتعريفاتها المختلفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
BEN KHALIFA MONJI



ذكر
442
نقاط: 26822
تاريخ التسجيل: 04/08/2009
العمر: 42

مُساهمةموضوع: الفلسفة وتعريفاتها المختلفة   22.11.10 12:26

الفلسفة وتعريفاتها المختلفة


إن الاجابة على هذا السؤال تهدف الى وضع تعريف يبين لنا خصائص وموضوعات البحث الفلسفي الا ان هذا السؤال مثله مثل اسئلة اخرى من مثل ، ما هو الفن ؟ او ما هو الانسان؟ ،

الااننا لانحصل على اجابة دقيقة عند سؤالنا عن ماهية الفلسفة مثلما في علم الرياضيات ،

وهنا يبقى السؤال مفتوحا ينطبق على قابلية الحصول على اجوبة متعددة متنوعة ومضافة

وقبل الدخول في اسباب ذلك تجب الاشارة الى ان اللفظة [ فلسفة ] تعود الى اليونانية في اصلها وهي كلمة مركبة من مقطعين :

الاول [ فيلو ] وتعني حب ،

والثاني [ سوفيا ] وتعني الحكمة

وبذلك يكون المعنى العام للكلمة بمقطعيها [ حب الحكمة ] .

واوردت المصادر التاريخية روايات متعددة عن اول استخدام للكلمة في تاريخ الادب اليوناني . فـ قيل ان فيثاغورس هو اول من استخدم هذه الكلمة [ وهو الفيلسوف المعروف في نظريته في المثلثات والتي حملت اسمه حتى يومنا هذا ] ..

وقيل ان سقراط هو اول من استخدم تلك الكلمة ،

وفي رواية اخرى اُ رجع استخدام الكلمة الى فترة اقدم حيث وردت في وصف [ سولون المشرع ] من قبل احد محاوريه ، وسولون المشرع هذا ويسمى الحكيم احيانا هو من اشهر المشرعين للقوانين في اليونان القديمة .. وبغض النظر عن هذه الاختلافات فان المعنى اللغوي الحرفي لا يفي ولايكفي بتعريفنا بماهية الفلسفة .


ذلك ان الكلمة اصبحت اصطلاحا يدل على مجال من مجالات المعرفة ، وبالعودة الى اسباب اختلاف وتعدد تعريفات الفلسفة نقول ان ذلك يعود الى عاملين اساسيين :-


الاول :-

ان معنى الفلسفة وبحال البحث الفلسفي ليس على حال واحدة في كل العصور ، انما هو يختلف من عصر الى عصر ، بحيث نجد بان مجال البحث الفلسفي في العصر اليوناني الاول يكاد يقتصر على مشكلة الطبيعة او الوجود بينما المعنى يتسع على يد افلاطون ليشمل موضوعات متعددة من بينها علم الاخلاق وعلم الجمال واللغة ، واصبح مجال البحث الفلسفي اكثر ترتيبا ووضوحا على يد ارسطو طاليس حيث شهدت الفلسفة ظهور علم جديد هو علم المنطق الذي وضع اصوله واسسه ارسطو طاليس واصبحت دلالة الكلمة بعد ارسطو بتاثيره واسعة تشمل البحث في مختلف العلوم ، اما في بداية العصر الحديث فقد شهدت الفلسفة ظهور مباحث جديدة متخصصة اخذت اولوية واهمية لم تحصل عليها سابقا وبالتحديد اعني ظهور مبحث نظرية المعرفة ، الذي يصطلح عليه بـ [ الابيتمولوجيا ] اي علم المعرفة او [ علم العلم ] وفي عصرنا هذا نجد ان مبحث فلسفة اللغة قد اخذ الاولوية في مجال البحث الفلسفي .
كما ان معنى الفلسفة وبحالها قد شهدت تغيرا جذريا مع انفصال العلوم عن الفلسفة في العصر الحديث مثل : علم الكيمياء والفيزياء والرياضيات وعلم النفس وعلم الاقتصاد وعلم الاجتماع ..الخ .

ولهذا نقول بان كل ما تقدم يؤشر لنا ما قررناه سلفا وهو ان معنى الفلسفة وموضوعات البحث الفلسفي من الوجهة التاريخية لم تكن على حال واحدة في كل العصور وانما اختلفت من عصر الى عصر مما جعل النظرة الى الفلسفة ووضيفتها ومعناها تختلف ايضا من عصر الى عصر مما يترتب عليه تعدد واختلاف التعريفات .

الثاني :-

ان الفيلسوف في تعريفه للفلسفة يعكس الى حد بعيد وجهة نظره الخاصة فيما يراه من وظيفة وموضوع للبحث الفلسقي ، فنجد فيلسوفا يرى ان مشكلة الوجود هي موضوع الفلسفة وبها تعرف .

يقول ارسطو [ ان الفلسفة هي البحث في الوجود بما هو موجود ] في حين نرى ان فيلسوفا آخر يرى ان وظيفة الفلسفة الاساسية هي البحث في المشكلة الاخلاقية وعلى اساس ذلك نراه يعرف الفلسفة ،، وعلي سبيل المثال يعرف الفيلسوف [ ابيقور ] الفلسفة بانها [ السعي الى حياة السعادة باستعمال العقل ]

كذلك نرى بان الرواقية تعرف الفلسفة بانها [ فن الفضيلة ومحاولة اصطناعها في الحياة العملية ] .

ومما تقدم يتبين لنا اختلاف الفلاسفة في تشخيص الموضوع الرئيسي للبحث الفلسفي وبالتالي يتقرر اختلافهم في تعريف الفلسفة .

وفيما ياتي نستعرض مجموعة من تعريفات الفلاسفة للفلسفة:-

اولاً :- الكندي المتوفى بعد 257 للهجرة [ علم الاشياء الابدية بكلياتها وآنيا تها وما هياتها ]

ثانياً :- وتعريف ابي نصر الفارابي المتوفى 339 للهجرة [ العلم بالموجودات بما هي موجودة ]

ثالثا :- تعريف ابن سينا المتوفى 428 للهجرة [ استكمال النفس البشرية بمعرفة حقائق الموجودات على ماهي عليه بقدر الطاقة البشرية ]

رابعا :- تعريف فرنسيس بيكون ، والذي يمثل الاتجاه التجريبي في الفلسفة الاوروبية الحديثة ويعرفها على انها [ تفسير وصفي للكون عن طريق الملاحظة والتجربة بقصد السيطرة على الطبيعة والتحكم في مواردها ] .

خامسا :- رينيه دي كارت والذي يمثل الاتجاه العقلي الفلسفي للاوروبية الحديثة فهو يعرف الفلسفة بانها [ العلم بالمبادئ الاولى ] وهو شبه الفلسفة بشجرة جذورها علم مابعد الطبيعة [ الميتافيزيقيا ] وجذعها علم الطبيعة وفروعها بقية العلوم ونجد في الفلسفة المعاصرة ان الوضعية المنطقية وهي اتجاه فلسفي ظهر في القرن العشرين ترى ان وظيفة الفلسفة تقتصر على [ التحليل المنطقي لللغة ] .


ويمكن لنا هنا ان نضع خلاصة نعدها تعريفا يبين لنا اهم الموضوعات التي تبحثها الفلسفة وبها تعرف بشكل عام وهي :-

[ ان الفلسفة هي التفكير العقلي في موضوعات وقضايا تتعلق بمشكلات الوجود والمعرفة والقيم ويتفرع عنها دراسة الموضوعات الآخرى ]

ونتمنى عن طريق ما اوردناه ان نكون قد وضحنا للقارئ وبقدر الامكان معرفة ماهية الفلسفة وتعريفاتها المختلفة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمس الجنوب
مشرف
مشرف


انثى
17
نقاط: 14339
تاريخ التسجيل: 30/11/2010
العمر: 29

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة وتعريفاتها المختلفة   25.12.10 11:35

هذه الـحـِـكـَـم هي نتاج فلسفات .. بالطبع ليست كفلسفات شعبنا الرائع .. ربما تكون العكس ! ولكن يظل لكل فلسفة حكمة .. ولكل حكمة فلسفة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الفلسفة وتعريفاتها المختلفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المرازيق ::  :: -